أغاريد الحروف
هلت بشائر طيور المحـ.ــبه ترفرف نشوة بقدومك

وتعانقت حروف القوافي ترحيب بعطرك °•.

.•° بكل المحـ.ــبه والموده نحييك لتشريفك لنا

ونرحـ.ــب بك اجمل ترحيب ممزوج بعبارات الود والاخوه

يسعدنا تسجيلك معنا

وليد جبريل

أغاريد الحروف

ما أجمل أن تبتسم حين يظن الآخرون أنك سوف تبكي.
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
عانقت جدران منتدانا اختبر معلوماتك عطر قدومك وتزيّنت مساحاته بأعذب عبارات الود والترحيب ومشاعر الأخوة والإخلاص كفوفنا ممدودة لكفوفـك لنخضبها جميعاً بالتكاتف في سبيـل زرع بذور الأخلاقيـات الراقيـة ولا نلبـث أن نجني منهـا إن شاء الله ثمراً صالحاً ونتشـارك كالأسرة الواحدة لتثقيف بعضنا البعض في كل المجالات أتمنى لك قضاء وقت ممتع معنا
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
أفضل 10 فاتحي مواضيع
الصابره الطيبه
 
عابر سبيل
 
دروب الطاعه
 
المهاجر الى الله
 
عبير الإيمان
 
أبو البراء
 
نور القرآن
 
tyor algana
 
sara
 
إبن فلسطين
 
المواضيع الأخيرة
» مشاهد حول مستقبل الإسلام
الجمعة مايو 22, 2015 11:40 pm من طرف عابر سبيل

» صة رجل ثرى اخد ابنه لبلده فقيره ليعلمه الحكمه من الفقراء"
الجمعة مايو 22, 2015 11:24 pm من طرف عابر سبيل

» بث حي من المسجد الحرام
الجمعة مايو 22, 2015 2:42 am من طرف عابر سبيل

» رجل ليس لديه يدين ويصطاد 7 آلاف سمكة
الخميس مايو 21, 2015 2:00 am من طرف عابر سبيل

» للراغبين في التوبة...أقوى مقطع على اليوتوب
الثلاثاء مايو 19, 2015 9:21 am من طرف عابر سبيل

» الحياة الزوجيه
الثلاثاء مايو 19, 2015 9:09 am من طرف عابر سبيل

» أكل الحرام يفسد القلب ويمنع الإجابة
الثلاثاء مايو 19, 2015 12:18 am من طرف عابر سبيل

» إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة
الإثنين مايو 18, 2015 11:49 pm من طرف عابر سبيل

» هل تعلم ماذا يفعل القران
الأربعاء مايو 13, 2015 7:02 am من طرف عابر سبيل

» أتذكر يا صديقي
الثلاثاء مايو 05, 2015 11:58 am من طرف عابر سبيل

» علامات الساعة التي تحققت والتي لم تتحقق
الإثنين مايو 04, 2015 9:02 am من طرف عابر سبيل

» 600 سوال وجواب
الأحد مايو 03, 2015 11:09 am من طرف عابر سبيل

» 5000 سوال وجواب
الأحد مايو 03, 2015 10:05 am من طرف عابر سبيل

» رسالة مهاجر سوري لأمه قبل غرقه: أنا آسف يا أمي.. ولاتحزني
السبت أبريل 25, 2015 10:36 pm من طرف عابر سبيل

» ما معنى كلمه سمع الله لمن حمده
الجمعة أبريل 24, 2015 10:22 pm من طرف عابر سبيل

المواضيع الأكثر شعبية
((2500سؤال وجواب ))
كلمات معبرة تلامس واقع الحياة
الف سؤال وجواب
كلمات فيها العبره
قواعد دين النصارى وما هو حقيقة الدين المسيحى
تلخيص رواية الخيميائي
من السهل جداً .. جرح مشاعر الآخرين ..
أتذكر يا صديقي
قصه سيدنا موسى عليه السلام كليم الله
ماهو الماء الملكي ؟؟؟؟؟
المواضيع الأكثر نشاطاً
التاريخ الإسلامي
أتذكر يا صديقي
لعبه ادخل السجن ومين يطلعك
الأربعون النووية
شعور حزين جدا
السجود وتفريغ الشحنات الكهربية من جسم الإنسان
يا تارك القرآن
ليس الغريب
اختار رقم و أقرأ نصيحتك
الام ماتت والقصيده سلمها الدكتور للولد وهو يستلم الجثة!!!!!
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
عابر سبيل - 1023
 
الصابره الطيبه - 475
 
أبو البراء - 367
 
المهاجر الى الله - 276
 
دروب الطاعه - 269
 
نور الطبيعة - 265
 
نور القرآن - 192
 
إبن فلسطين - 183
 
tyor algana - 147
 
بوآبة الأقصى - 139
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

شاطر | 
 

 أعظم ما ينفع به المسلم أخاه المسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عابر سبيل
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1023
نقاط : 1641
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 22/07/2010

مُساهمةموضوع: أعظم ما ينفع به المسلم أخاه المسلم   السبت يوليو 14, 2012 2:22 am

أعظم ما ينفع به المسلم أخاه المسلم


إن نبينا محمدًا -صلّى الله عليه وسلّم- قال: (إن الله فرض فرائض فلا تضيِّعوها، وحدَّ حدودًا فلا تعتدوها، وحرم أشياءً فلا تنتهكوها، وسكت عن أشياءٍ رحمةً لكم غير نسيان فلا تبحثوا عنها)[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط].

وإن مما فرض الله على عباده الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؛ لما في ذلك من المصالح العامة والخاصة الدينية والدنيوية، ولما في ذلك من دفع الشرور والمفاسد ودفع العقوبات والنوازل التي تنزل بسبب الذنوب، قال الله –تعالى-: {وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} [آل عمران: 104]، وقال تعالى: {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ} [آل عمران: 110]، وقال تبارك وتعالى في وصف المؤمنين: {وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَـئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} [التوبة: 71].

والمعروف معناه: كل ما أمر به الإسلام وجوبًا أو استحبابًا، ولا يأمر القرآن أو السنة إلا بما فيه الخير المحقق في الدارين، ولا يأمر الله إلا بما جعله سببًا لدخول جنات النعيم وسببًا لخيري الدنيا والآخرة، والمنكر معناه: كل ما نهى عنه الإسلام تحريمًا أو كراهة، ولا ينهى الإسلام إلا عن كل شرٍّ محققٍ في الدنيا والآخرة، ولا ينهى إلا عما يكون من أسباب دخول النار ومن أسباب فساد الدنيا،عن حذيفة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-: (والذي نفسي بيده لتأمُرُنَّ بالمعروف ولتنهون عن المنكر، أو ليوشكن الله أن يبعث عليكم عذابًا من عنده، ثم تدعونه فلا يستجيب لكم)[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]، وعن أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-: (من رأى منكم منكرًا؛ فليغيره بيده، فإن لم يستطع؛ فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان)[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]، وروي أن الرجل يتعلق بالرجل يوم القيامة فيقول له: إليك عني فإني لن أظلمك في عرض ولا مال فيقول: كنت تراني على منكر ولا تنهاني، وقال بعض أهل العلم: الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ركن من أركان الإسلام، ولابد لمن أمر بالمعروف أن يتحقق أنه معروف أمر به الشرع، وأن يتحقق أن المنكر الذي نهى عنه نهى عنه الشرع؛ ليكون متبعًا للدليل على بصيرة، ويجب أن يكون الآمر أو الناهي ذا حكمة بطبعه أو بالتعلم، وأن يفقه ما يأمر به أو ينهى عنه؛ لينزل الأدلة على مدلولاتها ويسترشد بقول الله وقول رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في جميع الأمور وتقلب أحوالها، قال الله -تبارك وتعالى-: {ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} [النحل: 125].

والتغيير باليد هو للسلطان أو نائبه، والإنكار باللسان بالحكمة والترغيب لكل من يعلم حكم الله في المنكر، والإنكار بالقلب لكل أحد، وكلٌّ من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مقترنان معًا،لا ينفك بعضهما عن بعض، فمن أحب المعروف ولم ينكر المنكر؛ فقد فرَّط في واجب، وارتكب محرمًا وقصر تقصيرًا يؤاخذ به، ومن أمر بمعروف ولم ينه عن منكر؛ فقد ترك واجبًا، ومن نهى عن منكر ولم يحبَّ المعروف؛ فقد خالف هدي محمد -صلّى الله عليه وسلّم- فلا بد من الحب في الله والبغض في الله، وذلك أوثق عرى الإيمان.

والصبر واجبٌ على الآمر بالمعروف والناهي عن المنكر؛ لأنّه سيتعرض للأذى بسبب أهواء النّاس كما هي سنة الله -تبارك وتعالى- بذلك، قال الله -تعالى- عن العبد الصالح لقمان، ذكر الله وصيته فقال عنه: {يا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ * وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ} [لقمان: 17 -18].

وثواب الله -تبارك وتعالى- للآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر عاجلٌ في الدنيا ومؤجلٌ في الآخرة، وفي الآخرة أعظم؛ ففي الدنيا يصلح الله للعبد أحواله كلها، قال -تبارك وتعالى-: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ} [الأحزاب: 70 – 71].

وفتنة الرجل في أهله وفي ولده تكفرها الصلاة والصيام والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وينجي الله -تعالى- الآمر بالمعروف والناهي عن المنكر من العقوبات على الذنوب مع ما له من الثواب العظيم، قال الله -تعالى-: {فَلَوْلَا كَانَ مِنَ الْقُرُونِ مِن قَبْلِكُمْ أُوْلُواْ بَقِيَّةٍ يَنْهَوْنَ عَنِ الْفَسَادِ فِي الأَرْضِ إِلَّا قَلِيلًا مِّمَّنْ أَنجَيْنَا مِنْهُمْ} [هود: 116]، وقال -تبارك وتعالى-: {فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ أَنجَيْنَا الَّذِينَ يَنْهَوْنَ عَنِ السُّوءِ وَأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُواْ بِعَذَابٍ بَئِيسٍ بِمَا كَانُواْ يَفْسُقُونَ} [الأعراف: 165].

ووعد الله من أمر بخيرٍ وحذَّر من شر وعده الله جنات النعيم والنجاة من العذاب الأليم، فقال -تبارك وتعالى-: {التَّائِبُونَ الْعَابِدُونَ الْحَامِدُونَ السَّائِحُونَ الرَّاكِعُونَ السَّاجِدونَ الآمِرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّاهُونَ عَنِ الْمُنكَرِ وَالْحَافِظُونَ لِحُدُودِ اللّهِ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ} [التوبة: 112].

أعظم نعمة على العبد أن يمنَّ عليه بقلب سليم، يعرف المعروف ويحبه ويأمر به ويحب أهله ويعرف المنكر ويبغضه ولا يقع معهم في محرم.

لقد تفشى الجهل بقلة المعرفة بالأعمال الصالحات والجهل بالمنكرات، وأعظم ما ينفع به المسلم أخاه المسلم أن يدلَّه على هدى، أو يحذِّره من ردى ومحرم، والمؤمنون ناصحون بررة يحبون الخير لإخوانهم المسلمين، كما في الحديث: (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه)[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]، وعن جرير -رضي الله عنه- قال: "بايعت الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- على النصح لكل مسلم"، والمنافق غاشٌّ منَّاعٌ للخير، قال الله -تعالى-: {الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ بَعْضُهُم مِّن بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمُنكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ نَسُواْ اللّهَ فَنَسِيَهُمْ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ هُمُ الْفَاسِقُونَ} [التوبة: 67].

فتحابوا بينكم وتآخوا بإخوة الإسلام، وتناصحوا بالرفق والمودة والاحتساب، علِّموا الجاهل أمور دينه، علموه التوحيد وأنواع الشرك بالله -تعالى- وأحكام الصلاة ومسائل أركان الإسلام، عن علي -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-: (لأن يهدي الله بك رجلًا واحدًا خيرٌ لك من حمر النَّعم)، ذكِّروا الغافل عن الله -تعالى- ليعمل للآخرة ولا يغتر بالدنيا، خوِّفوا المتمرد على الله الجريء على المعاصي بأن بطش الله شديد، رغِّبوا الكسول عن الخيرات بالجد والاجتهاد في الطاعات، أيقِظوا الهمم الضعيفة بالقرآن والسنة ليزداد الإيمان في القلوب.

فاذكروا نعمة الله عليكم بظهور شعائر الدين التي ارتضاها الله -عزّ وجل-، واذكروا ما منّ الله به عليكم من الأمن والإيمان والاستقرار؛ فاشكروا الله على نعمه، داوموا على طاعة الله، ومُرُوا بالمعروف، وانهوا عن المنكر؛ لتستديموا ما أنعم الله به -تبارك وتعالى- عليكم، لا تجعلوا لله عليكم سلطانًا بارتكاب الذنوب وترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؛ فإن الله -تبارك وتعالى- يحب من عباده الاستقامة ويحب من عباده الشكر على طاعته، قال -تبارك وتعالى-: {وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ} [إبراهيم: 7].


للشيخ: عبد الرحمن الحذيفي –حفظه الله-
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bwabtalaksa.mam9.com
إبن فلسطين
مشرف سابق
مشرف سابق
avatar

عدد المساهمات : 183
نقاط : 251
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: أعظم ما ينفع به المسلم أخاه المسلم   الخميس سبتمبر 20, 2012 1:03 am

جزاكم الله خيراً على هذا الموضوع الذي يعد من المواضيع الهامه جدا لكل مسلم

نفع الله بكم الامه والعاد

هناك قاعده فقهيه تقول( دراء المفسده مقدم على جلب المصلح) لذا يجب إن نكون عارفينن نحن من اي الفئات نكون نحن

إن ارده الدنيا فعليك بلعلم وان ارداه الاخره فعليك بلعالم وان اردتهما معا فعليك بلعلم

ودمتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ بكل ود ـــــــــــــــــــــــــمـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أعظم ما ينفع به المسلم أخاه المسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أغاريد الحروف :: منتدى المقالات-
انتقل الى: